المشاهدات: 702   المدة: 10:29   الدقة: عالية
التصنيف: صوتيات دينية   الكلمات الدلالية: باسم الكربلائي، Hussein Hameed
تعليق بواسطة Hussein Hameed
• أنّة السجاد
• الرادود : الحاج باسم الكربلائي
• الشاعر : أحمد العبادي
• إصدار : صوت الراية
• مخطوطة : محمد الشمري


القصيدة مكتوبة :-

ليتَ القيودَ لها لسانُ مَحَّدثٍ
تروي لنا ماقَدْ خَفى من أنّة السَّجاد
كم يشكو كم .. يَصبِر وكم
يروي إذا نطقَ الألم من أنّة السَّجاد
••••••••••••••••••••••••••••••••••••
نحر الشهيد المنذبح
براس القناة ومرتفع
عيونك تشوفه واه الدرب
كل نظرة تحنيلك ضلع
لو يملك جفون الصبر
چا جزعن وصبن دمع
تبچي القيود وتلتوي
من ونتك يالمنفجع
آهٍ لجامعةِ الأذى لو أُخبِرت
من ذا الذي قَدْ أوثَقت
في هذهِ الأصفاد
لتفصمت وتحطمت
جزعاً لهُ و تَبرأت
مِن أنّة السَّجاد
••••••••••••••••••••
چفينك البالجامعة
عاشن تفاصيل الجرى
وتحسسن يوم الدفن
ضلوع الحسين مكسرة
هنَّ الچفوف الدورن
چفين سبع القنطرة
ويا ويلي هنَّ اللملمن
الأكبر وصال موذَّرة
ويلي لتلك النائباتِ كأنّها
جُمعت بشخصكَ كلها
يازينة العُبّاد
هاك الأسى مُتكاملاً
خُْذ فيهِ درسا شاملاً
مِن أنّة السَّجاد
••••••••••••••••••••
ولكربلا من عاودت
لجابر يمولاي شقلت
بالكعبة من غاب الوعي
لابن الثُمالي شفصّلت
من صادفك ساقي الذبح
هلّ الدمع شتذكرت
واحلف سهم نحر الطفل
يصيبك اذا ماي اشربت
كُلُّ المواقفُ عشتها وتعيشها
ونزيفها وأنينها
لا لن يغب بل زاد
وكأنما تلك السما
في كربلا نزفت دما
مِن أنّة السَّجاد
••••••••••••••••••••
ويلاه أصيح بلا فكر
لهالحالة اوقف منذهل
اذكر نهار اتلطعش
موقف ابد ما ينحمل
من لَحَدّت قبر الأبو
وَسَدّته ودموعك تهلّ
تسمع خطاب من النحر
وَسَدّ على صدري طفل
عجباً لصدرك كالجبال ثباتهُ
ولكربلا لمصابِها
أهتزّت الأوتاد
نبكي لها بحرارةٍ
بقلوبنا ومرارةٍ
مِن أنّة السَّجاد