المشاهدات: 2355   المدة: 22:41   الدقة: عالية
التصنيف: صوتيات دينية   الكلمات الدلالية: باسم الكربلائي
تعليق بواسطة Zahraa ❤ Al obaidi
جل جلاله قد قال .. علياً نعشه سيشال

هلما وهبطا في الحال .. ياجبريل ياميكال


وحك الطاح بالمحراب هامة راسه مطبوره
المصابه اسراره اكثر من الراويات الي مذكوره
الينزل جان بالآيات حقه الي اختلف دوره
بدل مايوحي ضل ينعي عبارة نعيه مشهوره
و لو ما خاتم القرآن أقلاً ينزل بسوره
علي يستاهل اسرافيل لجله ينفخ بصوره

وفعلاً حار عزرائيل .. دماء أبي الحسين تسيل
وماذا إن رأهُ قتيل .. فكيف سيقبضُ القتال

___________


الملايك تنزل وتصعد علي بفراشه ضل ممدود
السماء اضطربت ومالت كأن منهه وكع عامود
اعظم كائنات اله .. بأخير انفاسه صار يجود
و لابن ملجم يصفك ابليس سوه الجان مامعهود
الف للسم الف للسيف دفعهه وحصل المقصود
قصد يردي الي بالهيجاء واحد عن الف معدود

تعجب مرحباً في النار .. ويسأل عبد وداً صار
اهذا يغدر الكرار .. ويقتل مرديَ الأبطال

__________

الاله املاكه الهمهم يقين ابساعة القبضه
علي مو كله راح يموت راح يموت بس بعضه
مجازاً قيل عن حيدر مابي قدرة ع النهضه
وهو القادر يغير الحال ولكن بالقدر يرضه
علي لو بي زمانه يرد يرد للموت يتوضه
ينطي للغدر ظهره وخشوع يكبر الفرضه

فنفس المرتضى ستموت .. وتعلى الروح للملكوت
لقاءاً بين ذي الجبروت .. وعالي الشأن ذي الافضال

___________

رهبة بانقباض الروح علي ويغمض الجفنين
القيامه بيهه واهس ضيم تريد بيومه يوم الدين
صدر امر الله ذو الإجلال امر يتنفذ ابهل حين
بعث سادة ملائكته يواسون الحسن وحسين
اهل بيت الصبر يبجون حقهم لو تذوب العين
جبريل اندعه الهم وميكائيل كال آمين

وحانت ساعةُ التشييع .. لزينب نظرة التوديع
تقطع بالسماء تقطيع .. وأنتها تدك جبال

__________

الاله موصي بالتشييع حضور ونايحه وتهليل
محمد ثاني يعتبره بفرق الرتبه والتفضيل
بجه بجنازته القرآن والتوراة والإنجيل
وداع المصحف الناطق علي هم يعتبر تنزيل
والاملاك تعتبره بشر من نور دمه يسيل
موعجبه إذا عدهه علي يتسمه "عليائيل"

يسير بنعشه الحسنان .. على كتفيهما الاحزان
فتحنو النخل والجدران .. وتشكو شدة الأهوال

__________

ارتفع نعش الوصي ومنهو يفك ويفسر الالغاز
المقدم بالهوه طاير حدث وبهيبته يمتاز
هبط جبريل وي ميكال لكن موشرط جناز
الملك يتقدم المعصوم مايعقل وإن قد جاز
النعش هم يرتفع وحده علي لشياله مايعتاز
سواءاً طار او انشال تره بالحالتين اعجاز

علياً كلهُ اسرار .. وفيه تاهت الافكار
فماذا تنقل الاسفار .. عمن حير الاجال

___________

ليل وفارس ملثم بهويته الغامضه يراقب
اجه وستوقف الحسنين بجنازة حيدر ايطالب
الحسن عن شخصه ضل يسأل الخضر انته الذي غايب
لو انته ملك نازل ي هذا اتكلم وجاوب
المفاجئ والي مو عالبال منهو بحسبة حاسب
يفك الثامة لن هذا عليُ ابن ابي طالب

وقال الي بالجثمان . فلا عجباً انا الاثنان
انا المقتول والدفان .. وما هذا علي محال

_________

النعش بأرض النجف نزلوه لكوها جاهزة الحفرة
بالسرياني خط مكتوب النبي نوح الحفر كبره
بس ما خلو الجثمان بواجي سمعو ابكتره
اعله راسه المصطفى محني اعله رجله فاطمة الزهره
النبي من الراس ابعدهه ليش وخنكته العبره
ابوهه وخايف اعليهه تشوف ابهامته الطبره

يا اسفاً على الزهراء .. سترنوا يوم عاشوراء
لجسماً يغتدي اشلاء .. ورأساً يعتلي العسال

___________



كلمات الشاعر : علي السقاي

١٤٣٩

____

التدوين#زهراء العبيدي