المشاهدات: 369   المدة: 2:52   الدقة: عالية
التصنيف: صوتيات دينية   الكلمات الدلالية: محمد الحجيرات، Zahraa Al obaidi
تعليق بواسطة عِشـق ❤️♪
الشاعر
ميرزا عادل أشكناني

:نص القصيدة

سار
قلبيَ عكْسَ المَسَارْ
حتّى في جنَّتِي نارْ
في النَّارِ نُورْ ..

باتْ
جفنيَ بالعَبَراتْ
يرنو لشاطي الفُراتْ
بين الخُدورْ ..
ـــــــــــــــــ
رأيتُ بعيْنَيْ فؤداي فؤادا..
بنارِ التعشٌّقِ يذكو اتقّادا..
كباسطِ كفَّيْهِ نحْوَ الخيَالِ
فما زادَهُ القُـرْبُ إلّا ابْتعادا..
و إنِّيَ ماضٍ بِعَكْسِ المسَارِ
فيا سَعْـدُ دَعْ عن غرامي سُعادا..
و عِشْ جمرةً في خيامِ الحُسينِ
و إلا فكُن في هَواهُ رَمَادا..

جمري
قد لخِّصَ عُمري .. بِلَـيالٍ عشْرِ
إذ صارَ الدمْعُ طَهوري
دعْني
و الحزنَ فإنِّي .. آنستُ بحزني
نارًا من جانِب طـُـوري

أيْن ؟!
كلُ أسى الثقلَيْن
من دمْعتي للحُسين!
طولَ الدُّهورْ

ماتْ
كلٌّ جمالِ الحياةْ
في مذبَحِ الكُرُبات
بين الخُدور ..
ـــــــــــــ
لقد صار بنيانُ صبري رُكاما..
و جفنيَ عافَ الكرَى و المَناما..
أنا المُستَهامُ ولكنَّ قلبي
يُحَلِّقُ خارِجَ سربِ الهيامى..
أجوبُ الفرَاتَ , وأنعى الحياةَ
و أرثي الحُماةَ , وأبكي الخِيَاما..
وأخلعُ قلبي بوادي السَّلامِ
فأسمعُ قِيلاً سلاما سلاما..

كرْبي
قد نوَّر دربي .. و بيصرةُ قلبي
حقَّرَتِ الدنيا عندي
شاني
و كيانُ كياني .. بحسينٍ فاني
من مهدي حتَّى لَحْدي