المشاهدات: 1349   المدة: 20:19   الدقة: عالية
التصنيف: صوتيات دينية   الكلمات الدلالية: باسم الكربلائي
تعليق بواسطة ‫محمد سعيد‬‎
قصة من البداية لآخرها
بدموعه اليدون حافرها
كان الله بعون الحاضرها
لآخرها... لآخرها

بده بـعمر الصبا بدور الإمامه
صبي وراي العلم بان ابكلامه
تعرفه لو رفع چفه ابسلامه
يشع منه الشرف والإستقامه

عن الدنيا هايه غض طرفه
بعيون العباده الما تغفه

اوصاف التگللك ماوصفه
عاذرها... عاذرها
___________________________

أخـذ من الرضا هاي الفراسه
ومن موسى بن جعفـر دگ أسـاسه
من سولف لجم أهل السياسه
وخله اليحچي بيهم محني راسه

من هيية وقاره ومن عزمه
ما يجرأ عـدوه يگول إسمه

بس گلبه اعله ناسه بي رحمه
ناثرها... ناثرها
___________________________

خليفتهم بدأ بفكاره يهتم
وگله اثبت الهم انته الأعلم
الجواد من ابتده يجاوب تبسم
وترك حيره ابوجه يحيى ابن أكثم

حاججهم بمجلس بي وحده
سكتهم حياءا من رده

وخيول ابحقدهم مايهده
حافرها... حافرها
___________________________

بلغ من العمر زهرة شبابه
مثل رهبة علي نفس المهابه
يرحب من تجي الناس اعله بابه
يشيل ايده ابدعوته المستجابه

والگـاصد لبابه ماينذل
يندله اعله ضيه الما يندل

واچفوفه لدعائه للـيسأل
ذاخرها...ذاخرها
___________________________

ياوسفه الكريم اتخـونه الانجاس
من حقه الشبة يحقد على الماس
چان المعتصم كل دوره وسواس
حتى السم يدسه اقرب الناس

كل واحد يطيع الشـبه له
صعبه اعله الإمام ومو سهله

من بيته الخيانه ومن أهله
دابرها...دابرها
___________________________

سم أم الفضل بي لوعة البين
من هذا الإسم مامعتقـد زين
إذا أم الفضل هذا الفضل وين
أم الفضل وحده ابعهد الحسين

ملعونه الخيانه وطاريها
والناس التبيع الشاريها

والدمعه التطفي ابجـاريها
ناظرها...ناظرها
___________________________

مشه السم خايف ومو عن قناعه
ابجسد من يستحق سمعا وطاعه
ذبل لون المساجد يم وداعه
تشيل اجنازته امتون الشجاعه

حي رغما إمامي عالمصرع
للموت لأمرهم مايخضع

فزعه وتلگه روحه هم تفزع
ناذرها...ناذرها
___________________________

كرسي المعتصم موضوعه موضوع
ورث من والده الچان امره مسموع
أمر ورث الرشيد لولده مشروع
بس إرث النبي عالـزهره ( ممنوع )

لو بس عن أرضها ماتهتم
لكن يم ضناها چان الهم

شافت بالنحور الطاهره الدم
غامرها...غامرها

___________________________

ڪـلمات الشاعر المبـدع :- إيـهاب المالڪـي

___________________________