المشاهدات: 858   المدة: 21:41   الدقة: عالية
التصنيف: صوتيات دينية   الكلمات الدلالية: باسم الكربلائي
تعليق بواسطة ᘓᓆɹɹ̈̇ɹc ♬✫♥️ ..❥
شوف العين نعشين .. شالوهن سوه
يابو حسين مبروڪ .. رد ليك الهوه

وي نعشها اجه نعش الوفه
من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه



حيدر استقبل نعش ام الغياره
هاذي ام الضحه بيمينه ويساره
بيها سوط امن السبي ودمعة اساره
وبــڪلبها امن الخيم ضلت شراره
ماتت ومات الوفه وياها بجداره
المن ايضل الوفه ومدفونه داره

حيدر ڪوم .. واليوم .. يوم الملتقه

ڪولشي زال .. ونشال .. بس حبـڪ بقه

شما توافيـڪ تـڪلـڪ اسفه

من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


شوف العين نعشين .. شالوهن سوه
يابو حسين مبروڪ .. رد ليك الهوه

وي نعشها اجه نعش الوفه
من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


انته يابو المعرفه تعرف قدرها
ضحت ابأربع ضياغم وي عمرها
تضحيتها ياعلي تدري اشـڪبرها
تشعر امقصره وتقدملـڪ عذرها
ياعلي يابوالصبر جازي صبرها
انته بيدڪ نزل الحره ابـڪبرها

يم عباس .. ع الراس .. نعشج نرفعه

مو على الإيد .. ونريد .. نوفي الاربعه

من اثرها تفوح العاطفه

من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


شوف العين نعشين .. شالوهن سوه
يابو حسين مبروڪ .. رد ليك الهوه

وي نعشها اجه نعش الوفه
من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


ياعلي استقبلها واستقبل وفاها
واعله جاهـڪ بلـڪت اتبطل بجاها
انته تدري ماتسألك عن ضناها
تنسه همها لو ابوالأڪبر اجاها
هيه مخنوڪه وابواليمه هواها
بس تبوسه ابمنحره يرجع صباها

يتلاڪون وهناڪ ينزاح القهر

خلف حسين موجود عباس الـڪمر

بين الاحباب تطول السالفه

من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


شوف العين نعشين .. شالوهن سوه
يابو حسين مبروڪ .. رد ليك الهوه

وي نعشها اجه نعش الوفه
من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


خل ابواليمه يجي ينظر ڪسرها
هيه من ڪثر اللطم خسفت صدرها
ڪله لا يتفاجئ ابكسرت ظهرها
مثل ڪسرت ضهرڪ ابطيحت ڪمرها
امك اعله المغتسل شبحت نظرها
عدها خمس اولاد بس محد حضرها

شوف الجفوف .. وتشوف .. مـڪسور العضم

جفها مـڪسور ويلاه من ڪثر اللطم

ويلي ويلي جمرها الماطفه

من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


شوف العين نعشين .. شالوهن سوه
يابو حسين مبروڪ .. رد ليك الهوه

وي نعشها اجه نعش الوفه
من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


لاتصدموها يحماي الحميه
أخر اعله ام الحزن جيت رقيه
من يسكتهن إذا ڪعدن سويه
تدري مايخلص حديث الغاضريه
ياعلي اتـڪلـڪ الف عضت منيه
ولايسمعوني مشت زينب سبيه

خو تدرون للآن مليانه حزن

يارواي .. مو ماي .. عطشانه إبن

واجتمعتو وبعدهي خايفه

من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


شوف العين نعشين .. شالوهن سوه
يابو حسين مبروڪ .. رد ليك الهوه

وي نعشها اجه نعش الوفه
من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


ياعلي لم الشمل هاي المسيه
تلتقي ام الـڪمر وي الزجيه
التقن وتعارفن يوم المنيه
بالـڪبر اولة الليالي الفاطميه
فاطمه اتـڪلها دشوفي المر عليه
فاطمه الأخرى تـڪلها شوفي اديه

هاي اتـڪول ماطاب ضلعي المنـڪسر

هاي اتصيح ويلاه من سوط الشمر

حسرة افراڪ تهب كل عاصفه

من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


شوف العين نعشين .. شالوهن سوه
يابو حسين مبروڪ .. رد ليك الهوه

وي نعشها اجه نعش الوفه
من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


فاطمه اتـڪلها غداً يم الغوالب
احضر ابيوم الحشر واشـڪي المصايب
ارفع اجفوف الـڪمر بيدي واطالب
وادعي ياربي انتقم من النواصب
من قبل هذا يحرة عدنه غايب
ياخذ ابثار المشت بين الأجانب

مايرتاح ويهيد إلا ابطلعته

ياخذ ثار .. ياثار .. زينب عمته

من السياط جرحها الماشفه

من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه


شوف العين نعشين .. شالوهن سوه
يابو حسين مبروڪ .. رد ليك الهوه

وي نعشها اجه نعش الوفه
من بعدها على الدنيه العفه

شالوهن سوه .. شالوهن سوه



| كلمات الشاعر السيد عبدالخالق المحنة |

| تدوين : زهراء العبيدي |